هناك العديد من الأسباب تجعل الدوري الإنجليزي الممتاز أفضل دوري في العالم ، حيث تتمتع الملاعب الإنجليزية بالضغط العالي والمستوى التنافسي الكبير بين العديد من الأندية هناك. كل هذا مع سخب الجماهير و الجودة العالية للملاعب.

ليس كل اللاعبين قادرين على الحفاظ على مستواهم العالي عند الوصول إلى الدوري الإنجليزي الممتاز ، فلطالما رأينا العديد من اللاعبين كانوا نجوما في بطولات أخرى ، لكن بعد الإنمضام إلى إحدى الأندية الإنجليزية إنهار مستواهم و قدموا أداء مخيب للغاية

 

في مقال اليوم ، دعونا نلقي نظرة على أغلى 10 مدافعين أخفقوا في الدوري الإنجليزي الممتاز. لكن أولاً ، من الضروري معرفة سبب إخفاق المدافعين في إنجلترا بصفة عامة.

 

لماذا يخفق العديد من المدافعين في الدوري الإنجليزي الممتاز؟

يتمتع الدوري الإنجليزي الممتاز بسمعة الأموال الطائلة المصروفة في سوق الإنتقالات ، حيث تسعى الأندية الإنجليزية إلى إستقطاب أفضل اللاعبين الموهوبين إلى فرقهم ، سواء كانوا من الشباب أو من ذو الخبرة ، للمنافسة على المراكز الأولى ، الأمر الذي يضع اللاعبين الجدد تحت الضغط الكبير ، مما يصعب عليهم التكيف مع أجواء البريميرليج بشكل أسرع. هذا الأمر يشمل كل اللاعبين بما في ذلك المدافعين.

يعتبر خط الدفاع مهمًا بشكل خاص في البريميرليج ، بحيث تكلف أخطاء بسيطة بأهداف قاتلة ، مع وجود أفضل المهاجمين العالميين ، فلطالما رأينا أهداف سجلت في الدقائق الأخيرة بسبب نقص تركيز المدافعين و الضغط الرهيب من المشجعين.

هذه الجوانب من الدوري الإنجليزي الممتاز تجعل من الصعب على أي لاعب ، سواءا كان ذو موهبة أو ذو خبرة كبيرة من النجاح في البريميرليج. إليكم 5 من أغلى و أفشل صفقات المدافعين في تاريخ الدوري الإنجليزي. فلنبدأ:

 

هاري ماجوير – مانشستر يونايتد

اللاعب الذي يحظى بانتقادات الجميع حاليا ، فبعد الأداء الدون متوسط للمدافع الإنجليزي في ثاني موسم له مع الشياطين الحمر ، يمر هاري ماجوير كابتين مانشستر يونايتد بأسوأ أيامه في مسيرته الكروية ، إليكم قصته :

 

كيف كان؟

جلب مانشستر يونايتد هاري إلى مسرح الأحلام بدفع قيمة 80 مليون جنيه إسترليني لليستر سيتي! نعم لقد قرأت المبلغ بشكل صحيح ، فقد جعلته هذه الصفقة أغلى مدافع في تاريخ اللعبة.

بالنظر إلى قيمة الصفقة ، كان على ماجوير إقناع الجميع بأنه يستحق صرف كل تلك الأموال من أجله ، و إعادة مجد النادي صاحب التاريخ الكبير في الدوري. كان له هذا في الأيام الأولى ، فقد جعله أدائه الممتاز إلى الظرف بشارة القيادة من طرف أولي جونار ، مدرب الفريق في ذلك الموسم.

اقرأ:  أغلى 10 انتقالات في الدوري الإنجليزي الممتاز (المكافأة: أحدث شائعات النقل)

 

كيف أصبح؟

مباشرة بعد بداية موسم 2020/21 ، سارت الرياح بما لا تشتهيه السفن بالنسبة لقائد مانشستر يونايتد ، حيث زادت أخطاءه على أرض الملعب وتناقص أدائه بشكل رهيب ، بحيث أصبح لاعبا عاديا للغاية. فمع مرور الجولات ، بدأ كابوس هاري ماجواير ، حيث أدت أخطائه المتكررة إلى خسارة العديد من المباريات مما كلف الفريق نقاط مهمة في سعيه إلى التأهل إلى دوري أبطال أوروبا ، خاصة في الجولات الأخيرة ، أصبح هاري اللاعب الغير مرغوب فيه في الأولد ترافورد ، و بدأ الجميع في التحدث عن قيمة الكبيرة التي دفعها النادي من أجله.

هل تعتقد أن اللاعب مظلوم؟ تلقى مانشستر يونايتد أكثر من 56 هدفًا في الموسم الحالي ، و لولا تدخلات دي خيا لا كانت الحصيلة أكبر بكثير ، حيث أدى أدائه الضعيف خاصة في المرحلة الأخيرة من الموسم إلى تلقيه بتهديدات بالقتل من الجماهير الغاضبة ، كما تلقى تهديد بوضع قنبلة في منزله إن لم يغادر.

هل يمكنه قلب الأمور؟

 

وينستون بوغارد – تشيلسي

إليكم قصة غريبة عن مدافع تم إحضاره في صفقة انتقال مجانية ولكن انتهى به الأمر إلى أن يكون أحد أغلى و أفشل الصفقات في تاريخ الدوري الإنجليزي وتشيلسي. نحن نتحدث عن ونستون بوغارد ، لنلقي نظرة عنه!

 

كيف كان؟

في عام 2000 ، قرر تشيلسي إستقطاب وينستون بوغارد من نادي برشلونة لكرة القدم في صفقة انتقال مجانية. حتى الأن كل شيء على ما يرام ، إليكم الجزء الكارثي ، فقد وقع اللاعب عقدًا لمدة 4 سنوات مع البلوز وتضمن عقده على راتب عالي و الذي وصل إلى 40 ألف جنيه إسترليني في الأسبوع ، وهو المبلغ الذي كان يعد غير عاديا قبل 22 عاما.

صرف تشيلسي الكثير من الأموال و الرواتب الضخمة ، مع مشروع النادي الذي كان يتضمن التعاقد مع أفضل المدافعين لمساعدة الفريق

في الخط الخلفي مع تلقي شباكه للعديد من الأهداف ، لكن كل شيء سار في الاتجاه الآخر.

 

كيف أصبح؟

في ذلك العام كان جيانلوكا فيالي مدرب تشليسي ، و كان صاحب فكرة التعاقد مع بوغارد ، بعد فترة وجيزة قرر النادي إعفاؤه من مهامه وتولى كلاوديو رانييري المسؤولية عنه.

لم يجد المدرب الجديد كفاءاة وينستون في الفريق ، حيث كان لاعبا عاديا بالنسبة لأدائه مما أدى إلى إجلاسه على مقاعد البدلاء ، و بعد مدة قصيرة قرر النادي بيعه ، لكن وينستون رفض المغادرة وأصر على إكمال عقده الممتد لمدة 4 سنوات حتى اليوم الأخير مع المبالغ الطائلة التي تحصل عليها ، و كان له ما أراد حيث بقي اللاعب في لندن حتى نهاية عقده!

اقرأ:  خوسيه مورينيو مهتم بإحضار نجم مانشستر يونايتد فريد إلى روما

على مدى السنوات الأربع التي قداها في تشيلسي ، لعب بوغارد 12 مباراة فقط وحصل على ما يقرب من 10 ملايين جنيه إسترليني! هل إستحق كل هذا المبلغ؟

 

رافايل فاران – مانشستر يونايتد

حسنًا ، إليكم إسم لم يتوقعه أحد ، رافائيل فاران! لاعب لا يرتبط اسمه سوى بالنجاح في العقد الماضي حيث قضى أفصل أيامه في مسيرته مع ريال مدريد. ربما لستم معنا في هذا الإختيار ، لكن نظرًا لسمعة الدوري الإنجليزي الممتاز ، فقد نكون على حق ، إليكم قصته:

 

كيف كان؟

أمضى فاران 10 سنوات كاملة مع ريال مدريد أين ارتقى إلى مستوى أسطوري نظرًا لما قدمه من عروض تنافسية للغاية ومتسقة في سانتياغو برنابيو. كان من بين النجوم الذين فازوا بثلاثة ألقاب متتالية في دوري أبطال أوروبا ، إلى جانب لقب 2014. كان فاران ، واحداً من الشباب الطموح في النادي الملكي، قبل أن يقرر عام 2021 بمواجهة تحد جديد في البريميرليج تحديدا مع فريق مانشستر يونايتد.

 

 

 

 

كيف أصبح؟

يبدو أن حظ مانشستر يونايتد العسير في الأعوام الأخيرة جعل النادي مقبرة اللاعبين الكبار ، وهذا ما حدث بالضبط مع رافائيل. كان بدايته بطيئة ، حيث إحتاج بعض الوقت للتكيف مع أجواء البريميرليج ، فبينما كان يكافح على أرضية الميدان ، تعرض اللاعب الفرنسي لإصابة خطيرة في فترة التوقف الدولي في أكتوبر 2021 والتي أبعدته عن الملاعب لفترة طويلة ، منذ ذلك الحين إستمرت إصابته يوم بعد يوم عند مشاركته لبعض الدقائق ، الأمر الذي جعل الكثير يسأل عن ما إذا كان يستحق 41 مليون جنيه إسترليني التي صرفت من أجله.

 

جاك رودويل – ساندرلاند

جاك رودويل هو اللاعب التالي في قائمتنا لأفشل وأغلى صفقات المدافعين في البريميرليج. كان جاك اللاعب الموهوب في شباب إيفرتون عام 2007 ، لكن إنتهى به المطاف كأكثر لاعب غير مرغوب فيه في فريق سندرلاند.

 

كيف كان؟

ظهر جاك رودويل لأول مرة مع إيفرتون عام 2007 عن عمر يناهز 16 عامًا فقط ، الأمر الذي رجح بمستقبل زاهر للاعب، وواصل تعزيز مكانه في فريق إيفرتون الأول على مدار السنوات الأربع التالية حتى أصبح لاعبًا أساسيًا. سرعان ما بدأ أدائه المميز في جذب اهتمامات من عمالقة الدوري الإنجليزي الممتاز ، لكنه إختار الذهاب إلى مانشستر سيتي عام 2012. ومنذ ذلك الحين ، لم نرى جاك المعهود.

اقرأ:  نيوكاسل في محادثات متقدمة للتوقيع مع ليفرامنتو من ساوثهامبتون

 

كيف أصبح؟

كلف جاك مانشستر سيتي مبلغ 15 مليون جنيه إسترليني ولم يقدم أي شيء للنادي سوى المعاناة للسنتين في مانشستر. لعب جاك 25 مباراة فقط مع الفريق ، مما أدى في النهاية المطاف إلى عودته إلى سندرلاند ، و هناك بدأت مشاكل أخرى له.

ففي فترة ما بين 2014 إلى عام 2018 ، قدم رودويل أسوأ أداء في مسيرته ، مما أدى إلى هبوط سندرلاند من الدوري الإنجليزي الممتاز عام 2017، بعد عام من الجدل حوله ، قرر سندرلاند فسخ عقده بالتراضي، حيث صنفت صفقته كأفشل صفقة في تاريخ نادي سندرلاند.

 

إلياكيم منغالا – مانشستر سيتي

تتمتع أندية مانشستر بسمعة الأموال الطائلة المصروفة من أجل المدافعين، وهذا بالضبط ما حدث عندما وقع مانشستر سيتي مع إلياكيم مانجالا من بورتو في عام 2014.

الأحداث التي أعقبت وصول مانجالا إلى النادي لم تكن مرضية لكلا الطرفين.

 

كيف كان؟

عام 2010، كان مانجالا جزءًا لا يتجزأ من دفاع بورتو. جعلته عروضه الممتازة على مدار موسمين تحت رادار العديد من الأندية. و مع وصول الملاك الجدد إلى النادي ، فاز سيتي بسباق الظفر بخدمات إلياكيم بدفع مبلغ قدره 42 مليون جنيه إسترليني ، و هو المبلغ الذي كان الأغلى في صفقات المدافعين أنذاك.

 

كيف أصبح؟

خلال السنتين التي قضاها هناك ، لم يرق مانجالا إلى مستوى التوقعات لأنه كان أغلى مدافع في تاريخ كرة القدم الإنجليزية في ذلك الوقت.

أدى هذا إلى استنفاد ثقة النادي فيه ، وسرعان ما تم إرساله على سبيل الإعارة إلى فالنسيا في عام 2016 ، و أعقبها فترة إعارة أخرى إلى إيفرتون. بعبارة بسيطة ، أعتبر اللاعب أحد أفشل الصفقات في تاريخ البرميرليج أنذاك.

 

الخلاصة:

وصلنا إلى نهاية المقال و الذي عرضنا فيه أفشل أغلى خمس (5) صفقات مدافعين في تاريخ البرميرليج. هل توافق على جميع الأسماء المذكورة اليوم؟ هل نسينا إسما بارزا؟ دعونا نعرف! نحب التواصل معكم يا رفاق. ترقبوا المزيد!

شاركها.
اترك تعليقاً