بغض النظر عن مدى أهمية طريقة لعب الفريق للمتعة التي تجلبها، تبقى الأهداف أكثر أهمية. ببساطة، تُنتصر المباريات بالأهداف ولهذا السبب لا يمكن التغاضي عنها.

قد لا يضمن الدوري الإنجليزي الممتاز دائمًا كرة القدم ممتعة، لكن جودة الأهداف هناك ببساطة لا يمكن إيجادها في أي دوري آخر. تعد مهمة وضع قائمة لأفضل الأهداف صعبة و شاقة ، نظرًا لوجود عدد كبير من الأهداف الخيالية كل أسبوع تقريبًا.

قبل البدأ ، من المهم أن نعلن أنه على الرغم من وجود معايير كثيرة لإختيار أجمل الأهداف ، لكن اختياراتنا تستند إلى الرأي أكثر من أي معيار آخر ويمكن الطعن فيها.

قد يقودك هذا إلى التساؤل عن معاييرنا في تصنيف الأهداف الجميلة. أولاً، يجب أن يأتي الهدف العظيم من لا شيء (مذهل). يجب أن يكون المسدد قادرًا على تسديد الكرة بطريقة لا يحظى فيها حارس المرمى بأي فرصة. هذا ما يجعل الهدف أكثر جمالًا.

وضعنا أيضًا فئة أخرى من الأهداف الرائعة في تقريرنا وهي السولو (الأهداف الفردية). نظريًا، يكاد يكون من المستحيل أن يتجاوز لاعب واحد ثلاثة إلى أربعة لاعبين ويسجل هدفًا. عندما يحدث هذا (وإن كان نادرًا)، حتى جماهير فريق الخصم في معظم الحالات يصفقون لصاحب الهدف.

فئة الأخيرة هي التسديدات غير التقليدية. الطريقة الشائعة لتسجيل هدف هي عبر تسديدة بقدمك أو بضربة رأس، لكن بعض اللاعبين يصنعون التاريخ بطرق غير عادية. أهداف مثل المقسيات والكرات الهوائية والربونا والبانينكا ضمن هذه الفئة.

خلال 30 عامًا من تاريخ الدوري الإنجليزي الممتاز، شاهدنا هدف الموسم منافسا في كل اسبوع تقريبًا. لقد سجل أمثال واين روني وروبن فان بيرسي وآلان شيرر وتوني يبواه اهدافا خارقة للعادة.

اقرأ:  إحصائيات إقالة المدربين في الدوري الإنجليزي الممتاز

في الآونة الأخيرة، رأينا أهدافًا مدهشة من إريك لاميلا وإدينسون كافاني. بينما يجب أن نعترف بأن هناك قائمة طويلة من نجوم كرة القدم الذين سجلوا أهدافًا متميزة بمرور المواسم، سنناقش أفضل عشرة اهداف في تاريخ الدوري الإنجليزي الممتاز.

10- توني يبواه x ويمبلدون

سجل المهاجم الغاني السابق العديد من الأهداف الرائعة في وقته مع ليدز وفي أوروبا. لكن أبرزها هدفه الفردي الذي سجله رجل ليدز السابق ضد ويمبلدون. حينها سيطر ببراعة على الكرة بصدره، وأسقطها أرضًا، وحرك الكرة بعيدًا عن المدافع المندفع اليه، وأطلق صاروخًا من تسديدة قوية التي ارتطمت بالعارضة قبل أن تشق طريقها نحو المرمى. يبقى أحد تلك الأهداف المثالية التي قد ترغب في رؤيتها مرارًا وتكرارًا.

9- إيدن هازارد x أرسنال

ربما عانى المهاجم البلجيكي في مدريد منذ انتقاله من تشيلسي، ولكن الشيء الوحيد الذي لا يمكن أن يؤخذ منه هو حقيقة أنه لديه سجل رائع من الأهداف المذهلة في مشواره. كان أحد هذه الأهداف هو هدف السولو الرائع الذي سجله ضد غريمه اللدود أرسنال.

ركض البلجيكي من وسط الملعب وأظهر قوته من خلال دفع فرانسيس كوكلين جانبًا، وعندما انتقل إلى منطقة الجزاء قام بمراوغة رائعة للوران كوشيلني قبل أن يضع الكرة في الشباك. هدف خارق من لاعب موهوب.

8-  داليان أتكينسون x ويمبلدون

كان الراحل داليان أتكينسون هدافًا كبيرا. في الفترة التي قضاها في أستون فيلا، لم يكن معروفًا فقط بأهدافه العظيمة ولكن ايضا باحتفالاته الرائعة. لقد كان هدفًا منفردًا رائعًا ضد ويمبلدون في موسم 1992/1993 من الدوري الإنجليزي الممتاز.

استحوذ أتكينسون على الكرة من منتصف منطقة فريقه، واندفع للأمام في هجمة مرتدة بمراوغة اثنين من لاعبي الخصم. بعدها راوغ لاعبا مرتين قبل أن يرسل كرة جميلة فوق رأس الحارس من مسافة تزيد عن 23 ياردة. كان الهدف مميزًا حقًا وتم الاعتراف به على أنه هدف الموسم. حتى أنه تابع الهدف العظيم باحتفال مضحك، والذي ذهب ليحتمي تحت مظلة أحد المشجعين.

اقرأ:  أرسين فينغر: المدير الفني الأسطوري لآرسنال

7- إريك لاميلا x أرسنال

لم يكن الأرجنتيني يسجل العديد من الأهداف خلال فترة تواجده في شمال لندن، لكن هذا الهدف بالتأكيد كان الأجمل والأبرز. أرسل سيرجيو ريغيلون عرضية رائعة داخل منطقة الجزاء، نحو لوكاس مورا، الذي أتيحت له الفرصة للتسديد، منح الكرة للأرجنتيني الذي بلمسته أولى سدد كرة رابونا من خلال ساقي توماس بارتي وتجاوزت الدفاع نحو مرمى بيرند لينو.

الهدف فاز أيضًا بجائزة بوشكاش2021 كأجمل هدف.

6- لوران روبرت x فولهام

سجل الزئبقي الفرنسي العديد من الاهداف السحرية في مسيرته، لكن الهدف الذي صنع هذه القائمة كان هدفه من ضربة مقسية ضد فولهام  في عام 2004. حصل الفرنسي على الكرة في وضع غير مريح لكنه تمكن من تسوية نفسه جيدًا قبل أن يسدد ضربة مقسية مخادعة في الزاوية البعيدة من المرمى. حقًا كان هدفا ساحقا.

5- باجتيم قاسمي x كريستال بالاس

هذه الضربة الرائعة من قاسمي ضد فولهام يجب أن تكون في القائمة. كان اللاعب يتحرك بسرعة وكان عليه أن يتحكم في كرة طويلة صعبة من الدفاع.


حصل على الكرة في الهواء وأطلق العنان لتسديدة باليستية في شباك سبيروني. هدف خرافي!

4- محمد صلاح x مانشستر سيتي

ليس غريباً على أيقونة ليفربول تسجيل الأهداف الرائعة. اللاعب المصري هو أحد أكثر اللاعبين تسجيلا للأهداف الفردية في الدوري. وجاءت أحد هذه الاهداف الخاصة الموسم الماضي في مباراة ضد حامل اللقب مانشستر سيتي. حصل المهاجم على الكرة وخدع مراقبه على الفور باستدارة خاطفة. ثم قام بمراوغة برناردو سيلفا وطرحه على الأرض ثم انتقل إلى منطقة الجزاء بعد تجاوزه لابورت بسهولة تامة ثم سدد الكرة بطريقة رائعة في مرمى إيدرسون.

3- أوليفييه جيرو  xكريستال بالاس

يُعتبر مهاجم ميلان والمنتخب الفرنسي على أنه من أكثر المهاجمين الذين لم يحظوا بالتقدير الكافي في تاريخ كرة القدم. لقد سجل هذا الهدف الجميل بتسديدة العقرب بعد تمريرة عرضية مرفوعة جيدًا من الكسيس سانشيز جاءت من هجمة مرتدة منظمة 

اقرأ:  أغلى و أفشل صفقات مدافعين في تاريخ البريميرليج

اصطدمت الكرة بالعارضة وحلقت داخل الشباك.

2- دينيس بيركامب x نيوكاسل

يظل الهولندي الساحر لغزًا في آرسنال لقدرته على خلق التمريرات والأهداف الخرافية.

حصل المهاجم الهولندي السابق على الكرة بقدم واحدة وتمكن من تدوير مراقبه وإدارته وإيصال الكرة إلى قدمه الأخرى قبل أن يسدد الكرة في الشباك. لمسة نهائية خرافية حقًا.

1- واين روني ضد مانشستر سيتي

على الرغم من أن الكثيرين قد لا يوافقون على اختيارنا، إلا أن هذا هو الأفضل في القائمة نظرًا للإيقاع والتوتر وأهمية الهدف في المباراة.

وضع ناني تمريرة عرضية شبه كاملة وارتفع اللاعب الإنجليزي إلى أعلى مستوى ليسدد ركلة مقسية متلألئة في مرمى جو هارت. هدف ولا في الأحلام.

شاركها.
اترك تعليقاً