حراسة المرمى هو منصب يستخف به الكثير من عشاق كرة القدم والمشجعين. بالنسبة للبعض ، حراس المرمى ليسوا حتى لاعبي كرة قدم بل مجرد شخصيات لمنع مهاجمي الخصم من التسجيل. لكن الأمر ليس بتلك السهولة ، خاصة في دوري مثل الدوري الإنجليزي الممتاز ، بحيث يتطلب المركز تركيزا كبيرًا وقوة العقلية للحفاظ على الشباك نظيفة.

على مر السنين ، أظهر العديد من حراس المرمى مستويات عالية من الاتساق في منع أفضل المهاجمين من التسجيل و الإحتفال أمام المرمى وقاموا أيضًا بأصعب التصديات التي لا تصدق لضمان نظافة شباكهم.

من أبرز هذه الأسماء نجد بيتر شميتشل ، ديفيد سيمان وبيتر تشيك الذين يعدّون أفضل حراس مرمى في تاريخ الدوري الإنجليزي الممتاز. غيّر هؤلاء مفهوم حراسة المرمى بطريقتهم الخاصة. من ينسى سجل تشيلسي الدفاعي الرائع في عهد مورينيو ، والذي شهد استقبال بيتر تشيك 15 هدفاً فقط في الدوري الإنجليزي الممتاز ، وهو رقم قياسي لا يزال متواصلًا حتى الآن.

من ينسى أيضًا بطولات شميشيل الديناميكي الذي كان معروفًا بصوته العالي والذي قاد دفاع يونايتد إلى ثلاثية تاريخية في عام 1999 وألقاب أخرى في الدوري. و ديفيد سيمان ، الرجل الإنجليزي الشهير ذو الشعر الطويل بذيل الحصان ، الذي كان حصنًا منيعًا لشباك الـغونرز لعدة سنوات.

على الرغم من أن قائمة حراس المرمى العظماء لا حصر لها ، إليك عشرة أسماء أنصفت المركز بكل جدارة وتستحق أن تكون من بين أفضل عشرة حراس مرمى في الدوري الإنجليزي الممتاز.

10. ينس ليمان – أرسنال:

أمضى حارس المرمى الألماني وقتًا أقصر نسبيًا مقارنة بحراس المرمى الآخرين في الدوري. فقد شارك في 146 مباراة فقط في الفترة التي قضاها في النادي ، لكنه إستطاع ترك سجل رائع لا يزال صامدًا حتى اللحظة.

اقرأ:  أغلى 10 عمليات نقل في الدوري الإنجليزي الممتاز على الإطلاق

يحمل ليمان الرقم القياسي كونه الحارس الوحيد الذي أمضى موسمًا كاملاً دون أن يخسر أي مباراة في الدوري. لم يكن موهوبًا مثل الأسطورة ديفيد سيمان ، لكنه بالتأكيد قدم أداءً رائعًا في مواسمه الخمسة مع الفريق.

9. براد فريدل – أندية مختلفة: 

بدأ حارس المرمى الأمريكي الأسطوري مسيرته في الدوري الإنجليزي الممتاز عام 1997 مع ليفربول. و كان ند للند مع أحد أفضل حراس المرمى في إنجلترا ديفيد جيمس.

لعب الأمريكي أيضًا لعدة أندية أمثال توتنهام وأستون فيلا. تقاعد عن عمر يناهز 44 عامًا وهو أكبر لاعب كرة قدم لعب لأستون فيلا في تاريخ النادي. شهدت مسيرته بعض الأخطاء القليلة لكنه كان ثابتًا في أدائه إلى حد كبير.

8. جو هارت – أندية مختلفة:

كان حارس المرمى الإنجليزي جدارًا منيعًا عندما كان في أوج عطائه و كان حارس مانشستر سيتي السابق الخيار الأول للأسود الثلاثة لعدة سنوات وإعتبره الكثير خليفة ديفيد سيمان الآخير.

قضى أفضل أيام مسيرته مع مانشستر سيتي أين فاز بلقبين في الدوري الإنجليزي الممتاز. لكن كان لبيب جوارديولا رأي آخر ، فقد قرر الإستغناء و إنهاء مسيرته مع النادي.

7. إيدرسون مورايس – مانشستر سيتي:

كان البرازيلي أحد أفضل حراس المرمى في إنجلترا وأوروبا خلال المواسم الأربعة الماضية. تم توقيع معه ليحل محل كلاوديو برافو الذي تم جلبه لتعزيز تيكي تاكا بيب.

ومع ذلك ، فإن هذا الأخير لم يقدم المستوى المطلوب ، الأمر الذي وضعه على مقاعد البدلاء ومن ثم بيعه. أحد الأسباب الرئيسية وراء ثقة بيب بالبرازيلي هي إتقانه للعب بقدميه ، حيث ساعد الفريق كثيرًا على بناء الهجمات من الخلف ، كما يمتلك عدة تمريرات حاسمة بإسمه ، و هي التمريرات التي قام بها من مكانه على المرمى.

اقرأ:  المباريات الرئيسية التي ستحدد آمال أرسنال في الدوري الإنجليزي الممتاز

6. بيبي رينا – ليفربول وأستون فيلا:

من بين أفضل حراس المرمى متوسطي القامة ، و يُعد واحد من أفضل حراس المرمى في تاريخ ليفربول. يمتلك الإسباني أفضل سجل شباك نظيفة من أي حارس مرمى آخر مشارك في أكثر من 100 مباراة.

 

اشتهر الإسباني بتصدياته الرائعة مع الريدز خلال ثماني سنوات التي قضاها في النادي. عاد إلى الدوري الإنجليزي مرة أخرى مع الفيلا وحقق 2 شباك نظيفة في اثني عشر مباراة.

5. ديفيد دي خيا – مانشستر يونايتد:

 الإسباني هو أحد أعظم حراس المرمى في تاريخ كرة القدم الحديثة. حيث يُعتبر أحد حراس المرمى القلائل الذين أنقذوا أنديتهم بمفردهم خلال موسم واحد.

اللاعب البالغ من العمر 31 عامًا هو الوحيد الذي حافظ على مستواه و مكانته الأساسية في النادي منذ رحيل السير أليكس فيرجسون.

من منّا لا يتذكر أدائه الرائع في ملعب الإمارات عام 2017. مباراة لا نزال نتذكرها كما لو لعبت بالأمس للتصديات الخيالية التي قام بها الإسباني.

على الرغم من أن العديد من المعجبين يريدون منه الرحيل ، إلا أنه لا يزال أحد أعظم حراس المرمى في تاريخ الدوري الإنجليزي الممتاز.

4. إدوين فان دير سار – فولهام ومانشستر يونايتد:

الحارس الهولندي الذي انضم إلى فولهام بعد موسمين كارثيين في إيطاليا لم يتوقع أحد أن يصبح أحد أساطير حراس المرمى. ، إستطاع الهولندي الطائر كما يسميه الكثير تحقيق 42 شباك نظيفة في أربع سنوات قضاها مع فولهام.

انضم بعدها لفريق مانشستر يونايتد والباقي هو التاريخ حيث فاز بأربعة ألقاب في الدوري الإنجليزي الممتاز. ترك الحارس رقمًا قياسيًا كأطول سلسلة دون هزيمة كحارس مرمى في الدوري والذي لا يزال صامدَا حتى الآن. 

اقرأ:  ملخص شائعات انتقالات الدوري الإنجليزي

3. ديفيد سيمان – أرسنال ومانشستر سيتي:

لم يكن حارس المرمى الإنجليزي الأسطوري مجرد رمز للرجولة في أوائل التسعينيات ، مع شعره الطويل وشاربه فحسب، بل كان أحد أبرز الشخصيات في عصر الدوري الإنجليزي الممتاز الجديد.

 

قبل بداية العهد الجديد من الدوري الإنجليزي الممتاز ، وفي عام 1992 ، كان سيمان آنذاك واحد من أفضل حراس المرمى. كما كان الإنجليزي منافسًا شرسًا للنجم الدنماركي شميتشل على القفاز الذهبي وجائزة أفضل حارس مرمى لعدة سنوات.

2. بيتر شميتشل – نوادي مختلفة:

كان الوصول إلى مستوى ديفيد سيمان أمرًا صعبًا لأي حارس مرمى ، لكن الوصول إلى مستوى بيتر شميتشل كان من بين المستحيلات خاصة عندما كان في أفضل أيامه.

فاز بما مجموعه أحد عشر لقبًا محليًا خلال فترة وجوده في مانشستر يونايتد. كما أصبح أول حارس مرمى يسجل في الدوري مع أستون فيلا. كان معروفًا بحركته البهلوانية وحضوره القيادي.

1. بيتر تشيك – تشيلسي وأرسنال:

كان الرجل التشيكي ببساطة الحارس الذي يصعب إيقافه خلال فترة وجوده في تشيلسي. يحمل الرقم القياسي كأقل حارس مرمى متلقي لأهداف في موسم واحد في موسم 2004/2005 و الذي لا يزال صامدًا حتى الآن.

كما يمتلك رقم قياسي آخر كأفضل حارس مرمى خرج بشباك نظيفة و الذي وصلت إلى 202 مباراة. على الرغم من فترته الصعبة مع آرسنال ، سيظل دائمًا في الذاكرة كواحد من أفضل حراس المرمى في العالم.

شاركها.
اترك تعليقاً