إنتقل كاليدو كوليبالي أخيرًا إلى الدوري الإنجليزي الممتاز بعد طول إنتظار. وقد تم الإعلان عن صفقة التي وصلت قيمتها إلى 36 مليون يورو الأسبوع الماضي ، لينتقل رجل نابولي السابق رسميًا إلى ستامفورد بريدج.

وقد كان تشيلسي في أمّس الحاجة إلى بدائل دفاعية مع رحيل كل من روديغر و كريستنسن إلى الدوري الإسباني.

أثبث السينغالي نفسه طيلة العقد الماضي كأحد أفضل المدافعين في العالم. جعلته إمكانياته و قوته البدنية قلب دفاع رئيسي أينما حل ، سواء في المنتخب أو النادي.

إرتبط كوليبالي منذ عام 2016 بالإنتقال إلى العديد من الأندية الإنجليزي ، حيث حاول كل من مانشستر يونايتد ،مانشستر سيتي وليفربول التعاقد معه في الكثير من المرات، لكن متطلبات نابولي المالية و التي كانت خيالية إلى حد ما أوقفت كل شيء.

وقد كان اللاعب البالغ من العمر 31 سنة قد لعب تحت قيادة العديد من المدربين المميزين ، أمثال كارلو أنشيلوتي الذي وصفه آنذاك كأحد أفضل المدافعين الذين عمل معهم على الإطلاق ، رغم صعوبة تصديق ذلك بالنظر إلى أن أنشيلوتي قد عمل مع كل من باولو مالديني وسيرجيو راموس.

ليس هناك أدنى شك أن اللاعب البالغ من العمر 31 عامًا يتمتع بالخبرة ،الجودة والعقلية اللازمة للنجاح في دوري صعب مثل الدوري الإنجليزي الممتاز. لكن السؤال المطروح أمامنا هو كيف سيتناسب اللاعب مع أيديولوجيات توماس توخيل وأساليبه.

كان الموسم الماضي صعبًا للغاية على البلوز ، وتفاقمت مشاكلهم الدفاعية بعد الإعلان عن رحيل أنطونيو روديجر إلى ريال مدريد وأندرياس كريستنسن إلى برشلونة. ومع ذلك ، هل سيتأقلم كوليبالي بسرعة مع الدوري الإنجليزي الممتاز؟ ما هي الإمكانيات التي يمتلكها والتي يمكن أن تجعله يتألق في تشكيلة تشيلسي؟ دعونا نكتشف ذلك.

اقرأ:  أفضل شراكات هجومية في كرة القدم العالمية حاليا

لماذا تعاقد تشيلسي معه؟

خسر فريق غرب لندن كلاً من أنطونيو روديجر وأندرياس كريستنسن في فترة انتقالات واحدة واحتاجوا إلى بدائل جيدة في الدفاع ، ولم يجدوا أفضل من المدافع السينغالي الذي يمتلك كل المؤهلات الهامة لتأقلم بسرعة.

من المرجح أن نشهد في الموسم المقبل شراكة دفاعية بين كوليبالي وتياجو سيلفا. هذه الشراكة التي تبلغ ما يقرب 70 عامًا (مجموع أعمار اللاعبين) ستكون مليئة بالخبرة الكبيرة واللياقة البدنية. منذ إنتقاله من باريس سان جيرمان ، يُقدم تياجو سيلفا مستويات جيدة مع تشيلسي، على الرغم من عائق العمر الذي جعله أبطأ ، إلا أن خبرته الكبيرة ساعدته في تغطية هذا العائق.

ومع ذلك، عندما اكتشفت إدارة تشيلسي أن السنغالي رفض صفقة تجديد عقده مع نابولي، وجدوا الفرصة رائعة لجلب قلب دفاع من الطراز العالمي لتعزيز دفاعهم.

أثار خبر التعاقد معه الكثير من الحماس في وسط المشجعين ، للبراعة الدفاعية التي يمتلكها و صعوبة مراوغته.

إلى جانب ذلك ، يتمتع السنغالي بقوة بدنية هائلة ، حيث يساعده طوله و قدرته على القفز في سيطرة على معظم الكرات الهوائية في الدفاع و تسجيل الأهداف من الكرات الثابثة.

يمكنه أيضًا بناء اللعب من الخلف. فقد ساعده عمله مع ماوريسيو ساري المعروف بالإستحواذ على الكرة ، على تطوير مهارته في التمرير و الحفاظ على الكرة ، وهو الأمر الذي أصبح ضروريًا لاسيما و أن معظم الأندية الإنجليزية تعتمد نفس الأسلوب ببدأ الهجمات من الخلف.

يُذكر أن اللاعب البالغ من العمر 31 عامًا معروف بارتكاب بعض الأخطاء الدفاعية بين الحين والآخر ، لكنه يبقى قلب دفاع من الطراز العالمي و سيكون إضافة مهمة لدفاع تشيلسي.

كيف سيتناسب تكتيكيًا مع تشيلسي؟

سيكون لكوليبالي مهمة لا يحسد عليها تتمثل في خلافة المدافع الألماني أنطونيو روديجر. كان الألماني معروفًا بتحركاته العديدة في الدفاع ، وميله لدفع الكرة إلى الأمام ، وتدخلاته القوية. لكن أحد العيوب الرئيسية التي عانى منها روديجر هو ميله إلى ترك دفاعه مكشوفًا ، وهو العيب الذي لا يمتلكه كوليبالي المعروف بإحترامه لمركزه في خط الدفاع.

اقرأ:  إيرلينج هالاند يحطم الرقم القياسي في الدوري الإنجليزي الممتاز: وماذا بعد لآلة المرمى النرويجية؟

من طبيعي أن الأيام الأولى لن تكون سهلة للسنغالي ، حيث سيستغرق الأمر بعض الوقت ليتكيف مع أساليب توخيل والطبيعة المرهقة للدوري الممتاز ، لكن حصوله على الوقت الكافي و المكان المناسب سيساعدانه في التأقلم بسرعة.

كان الموسم الماضي مثيرًا للغاية بالنسبة لتشيلسي، مع تسجيله للعديد من الأهداف و التي شارك فيها المدافعون أيضًا ، فقد رأينا ريس جيمس ماركوس ألونسو وتياجو سيلفا كيف سجلوا الكثير من الأهداف الهامة للفريق طوال الموسم.

يأتي هذا الأمر لأسلوب لعب توخيل الذي يعتمد على بناء فريق هجومي على جميع الجبهات ، مما سيتعين على السنغالي الاندماج والمساهمة في أهداف الفريق.

منذ وصوله إلى النادي ، قام الألماني بالإعتماد على الدفاع في كامل تشكيلته ، وهذا لأنه يولي الكثير من الاهتمام لدفاعه و الذي خرج بشباك نظيفة في 27 مباراة من أصل أول 45 مباراة له.

يعتمد في الغالب على ثلاثة مدافعين في الخلف كقلب دفاع ، خلف لاعبي وسط الميدان و الجناحين.

كيف ستكون تشكيلة تشيلسي مع وجود كوليبالي؟

سنرى فريق البلوز الموسم المقبل بمظهر جديد ، خاصة في الدفاع مع إضافة كوليبالي. فمن المرجح رؤية مشاركة كل من السنغالي مع تياجو سيلفا و سيزار أزبيليكويتا في قلب الدفاع. تم مؤخرًا ربط المدافع ناثان آكي للإنتقال إلى نادي غرب لندن من فريق مانشستر سيتي. الهولندي الذي لعب في أكاديمية تشليسي ، سيكون إضافة جيدة في الدفاع.

و من المرجح أيضًا مشاركة ريس جيمس كظهير أيمن وبن تشيلويل كظهير أيسر في تشكيلة تشيلسي ، و سيكون كلا اللاعبين جزء لا يتجزأ من تشكيلة توخيل الذين أثبثا جدارتهما في العديد من المناسبات.

أما بالنسبة لوسط الميدان سنرى نجولو كانتي الذي يُعد هو الآخر أحد القطع الهامة في تشيلسي ، وماتيو كوفاسيتش ، المكلف بتحويل الدفاع إلى هجوم. يُمكن الإعتماد على جورجنيو و روبين لوفتس شيك أيضًا في نفس المراكز.

اقرأ:  تظهر خسارة توتنهام لماذا يجب على هاري كين الرحيل هذا الصيف

ستكون مهمة ماسون مونت بتنسيق الهجوم وتوفير التمريرات الحاسمة للمهاجمين. يمكن للاعب الإنجليزي أيضًا أن يلعب على الأجنحة ولكنه أكثر فاعلية في اللعب خلف المهاجمين.

أما في الهجوم ، فمن المؤكد رؤية الوافد الجديد رحيم سترلينج في الجناح الأيسر ، وسيحيط به إما كريستيان بوليسيتش أو حكيم زياش ، وستكون مهمة رأس الحربة لكاي هافرتز بعد رحيل روميلو لوكاكو.

شاركها.
اترك تعليقاً