التوقعات:

غانا 0-2 أوروغواي

المكان: ملعب الجنوب

ستشهد الجولة الأخيرة من دور المجموعات مواجهة نارية بأتم معنى الكلمة ، حيث يواجه منتخب غانا نظيره الأوروغوياني وعينه على الثأر من هزيمة مباراة ربع النهائي الشهيرة في مونديال 2010 حين حرم لويس سواريز غانا وقارة إفريقيا من المرور إلى الدور النصف النهائي لأول مرة في تاريخ كأس العالم بعد لمسه للكرة بيده في الدقيقة الأخيرة من عمر المباراة.

يعتقد الأوروغوايون أن سبب الإقصاء ليس سواريز بل جيان أسامواه الذي أضاع ركلة الجزاء ، لكن من المؤكد أن الغانيين لن ينسوا أبدًا الخسارة ، وهو الأمر الذي سيشعل المباراة التي ستكون حاسمة من أجل معرفة المتأهلين إلى الدور القادم.

غانا

يبدو أن المنتخب الغاني ليس نفسه المنتخب الذي شرّف القارة السمراء في نهائيات كأس العالم 2010 ، حيث لم يقدم النجوم السوداء مستوياتهم المعهودة ، فقد جاءوا إلى المونديال بسلسلة من نتائج السلبية بفوزهم بمبارتين وتعادلهم في أخرتين ، كما خسروا مبارتين في آخر ستة مباريات خاضها الفريق قبل المونديال.

لكن بعد إقصائهم لمنتخب نيجيريا وتأهلهم إلى كأس العالم في قطر ، تمكنت غانا من إقناع العديد من نجوم للإنضمام إليها على غرار طارق لامبتي لاعب برايتون ونيكتيا لاعب آرسنال ، وهو الأمر الذي قد يؤدي إلى أمر إيجابي في البطولة.

الأوروغواي

يمتلك منتخب اللاسيليست خبرة كبيرة في المونديال ، وهو الأمر الذي سيساعدهم كثيرًا في هذه المباراة.

حقق بطل العالم مرتين سبع انتصارات من تسع مباريات لعبها هذا العام ، كما انتهت المبارتين الأخريين بالخسارة 1-0 وتعادل 0-0 – وسيحرصون على اشمئزاز الغانيين في المباراة للتفوق عليهم.

سيناريو المباراة المتوقع

من المتوقع أن تكون مباراة عصيبة مملوءة بالبطاقات الصفراء وحتى الحمراء ، مع رغبة الغانيين بالثأر وإقصاء الأوروغواي ، لكن لن تكون المهمة سهلة أمام رفقاء لويس سواريز وإيديسون كافاني الذين يمتلكون خبرة كاملة في بطولة كأس العالم ، ورغبة في إنهاء آخر مشاركة لهم بإنجاز تاريخي.

اقرأ:  توتنهام X إيفرتون - نظرة شاملة و التوقعات :مباراة مشوقة في الإنتظار

على الورق ، يجب أن تتأهل أوروجواي إلى مرحلة خروج المغلوب إلى جانب البرتغال ، لكن يبقى عنصر المفاجآة قائمًا في هذه المباراة.

شاركها.
اترك تعليقاً