التوقعات:

مغرب 1-2 اسبانيا

المكان: استاد المدينة التعليمية

تجمع مباراة دور الثمن النهائي من بطولة كأس العالم في قطر 2022 قمة نارية بين المغرب ، المنتخب العربي الوحيد المتأهل ، أمام منتخب إسبانيا الذي يمتلك مجموعة رائعة من اللاعبين الموهوبين في مباراة أقل ما يقال عنها أنها ستكون مشوقة للغاية. سيحاول المغرب مواصلة أدائه الرائع الذي وضعهم في صدارة مجموعتهم للذهاب بعيدًا في هذا المونديال التاريخي ، فيما ستحاول إسبانيا إحياء أمالها في تحقيق اللقب الذي حققته في مونديال 2010 في جنوب إفريقيا.

المباراة ضد أسبانيا ليس كمرشح مرشح لكن بإحساس أنه يمكن أن يحقق شيئًا رائعًا ضد الفائزين بكأس العالم 2010. من ناحية أخرى ، انتقلت إسبانيا منذ ذلك الحين من الظهور كأنها المفضلة في البطولة ، إلى الفريق الذي عانى في بطولتي 2014 و 2018. من المتوقع أن تكون مباراة مثيرة للغاية ويمكن أن تنتج مفاجأة كبيرة في دور الـ 16 مرحلة.

المغرب

أظهر أسود الأطلس أنهم واحد من أفضل المنتخبات الإفريقية على الإطلاق بعد أدائهم الشجاع في مرحلة المجموعات ، ليكون الحصان الأسود للبطولة حتى الآن.

المغرب هو أحد الفرق التي لم تخسر حتى الآن في المونديال ، حيث حققوا سبع نقاط في صدارة المجموعة بعد فوزهم الرائع أمام كل من بلجيكا وكندا ، وفرضهم التعادل أمام رفقاء مودريتش. يمتلك الأسود توازنًا مذهلًا بين الدفاع والهجوم ، حيث تلقى الفريق هدف واحد فقط ، فيما سجلوا أربع أهداف في ثلاث مباريات.

اسبانيا

بعد فوزها على كوستاريكا بسباعية نظيفة وتعادلها مع الألمان بنتيجة 1-1 ، اعتقد الجميع أن اسبانيا على موعد مع منتخب كرواتيا ، التي أنهت مجموعتها في المركز الثاني ، لكن اليابان حطمت مفاجآة من العيار الثقيل بعد فوزها على الإسبان وتصدرها للمجموعة ، ليجد منتخب لاروخا نفسه أمام غريم لا يستهان به المنتخب المغربي العنيد.

اقرأ:  ملخص مباراة أولمبياكوس وأستون فيلا

بطل كأس العالم 2010 سيحاول تحقيق الفوز والذهاب بعيدًا في المونديال بالإعتماد على موهبة لاعبيه الشبان والحنكة التكتيكية التي يمتلك المدرب لويس إنريكي.

سيناريو المباراة المتوقع

من المتوقع أن تكون مباراة مجنونة ، حيث سيكون الإستحواذ للطرف الإسباني ، فيما ستكون السرعة والإعتماد على الكرات الثابثة والهجمات المرتدة للجانب المغربي. ستكون معركة كبيرة بين الطرفين ، حيث تمتلك المغرب العديد من اللاعبين الذين يلعبون في الدوري الإسباني ، فهل سيحقق فخر العرب المفاجآة وإفراج الجميع ، أو أنها ستكون آخر مباراة لهم في البطولة؟

شاركها.
اترك تعليقاً