الفهرس

  • جيسوس يعاني من إصابة في الركبة
  • تفاصيل كاملة عن إصابته
  • كيف يمكن أن تؤثر هذه الإصابة على فترة انتقالات آرسنال في يناير
  • لاعبو أرسنال الذين يمكن أن يستفيدوا من إصابة جيسوس

بعد خمس سنوات ناجحة ومليئة بالبطولات قضاها مع فريق مانشستر سيتي، انتقل جابرييل جيسوس إلى آرسنال مقابل 45 مليون جنيه إسترليني هذا الصيف.

منذ أول مباراة ، قدم جيسوس أداءًا خياليًا ، أخذ به فريقه آرسنال إلى صدارة ترتيب الدوري الإنجليزي الممتاز ، وهو الأمر الذي جعله محبوب جماهير الغونرز الأول في جميع أنحاء العالم.

لكن يبدو أن الإصابة التي تعرض لها ستمنعه من لعب دور في أهم لحظات الموسم ، مما تسبب في حالة من الذعر في معسكر آرسنال.

كيف ستؤثر إصابة جابرييل جيسوس على النادي اللندني الذي يطمح إلى تحقيق لقب الدوري الإنجليزي الممتاز الغائب عن خزانته منذ موسم 2003/2004.

ما نعرفه: تحديث أخير لإصابة غابرييل جيسوس

خضع غابرييل جيسوس لعملية جراحية بنجاح وستستمر فترة إعادة تأهيله حتى فبراير 2023 على أقرب تقدير.

هذا يعني غيابه عن الملاعب لفترة طويلة ، وتشير التقارير إلى أن فترة التعافي قد تمتد لأربعة أشهر كاملة.

مع قرب شهر ديسمبر  من الانتهاء ، يُتوقع عودة غابرييل جيسوس إلى الملاعب حتى شهر أبريل على أبعد تقدير. إذا كان هذا هو الحال ، فلن يلعب جيسوس سوى عدد قليل من المباريات مع فريقه آرسنال ، في الأسابيع الأخيرة من الموسم ، في فترة لن تكون مؤثرة مع توقع حسم معركة الموسم في شهر مارس.

رغم ابتعاده عن طريق المرمى لفترة طويلة هذا الموسم ، بتسجيله لخمسة أهداف فقط في 14 مباراة ، كانت مساهمات جيسوس التهديفية حاسمة لآرسنال ، حيث صنع خمس تمريرات حاسمة ، وتسبب في العديد من ركلات الجزاء لفريقه ، وهو الأمر الذي ساعد بشكل كبير في تصدر فريقه للدوري.

اقرأ:  التقدم في بث الدوري الإنجليزي: نظرة شاملة

لا يزال ميكيل أرتيتا يأمل بأن لا تكون الإصابة خطيرة كما يبدو ، لكن الإسباني يعلم أنه سيتعين عليه الاستعداد لفترة صعبة بدون الرجل الذي يمكن القول أنه كان أهم لاعب له هذا الموسم.

الاختبار الحقيقي للطاقم التدريبي لميكيل أرتيتا يبدأ الآن ، حيث سيكون عليهم إيجاد حل لتعويض غياب جيسوس ، الذي جعل خط الهجوم ناريًا وفرض روح المنافسة بين المهاجمين.

فرضية أن غيابه يمكن أن تضع الفريق بين المطرقة والسندان هي فرضية صحيحة بشكل كامل. يركز جيسوس على الشفاء الآن ، ويأمل أن يعود مبكرًا إلى أرض الملعب.

هل جابرييل جيسوس لاعب كثير الإصابات؟

لا يمكن اعتبار جيسوس لاعبًا كثير الإصابات ، لكن سجله يظهر أنه غاب عن الملاعب لأربعة أسابيع تقريبًا في كل موسم لعبه مع مانشستر سيتي منذ عام 2016 ، باستثناء موسم 2021/22.

في مجموع تلك المواسم ، غاب اللاعب لثلاثة أسابيع على الأقل ، لكن من المقرر أن تكون إصابته الأخيرة هي الأطول في مسيرته ، متجاوزة 67 يومًا التي قضاها بعيدًا عن الملاعب بعد تعرضه لكسر في مشط القدم في فبراير 2017.

نافذة الإنتقالات

سيحتاج آرسنال إلى التعاقد مع مهاجم جديد و لاعب خط وسط أيضًا إذا أراد البقاء في الصداراة وتحقيق حلم الدوري.

حدد كشافة آرسنال كلًا من دونيتسك ميخايلو لاعب شاختار مودريك ودانيلو أوليفيرا لاعب بالميراس البرازيلي كخيارين لتعزيز هذه المراكز.

وأشارت التقارير إلى رغبة آرسنال في إنهاء صفقة التعاقد مع كلا اللاعبين في الميركاتو الشتوي. تشير التقارير أيضًا من إرتباط الغونرز في التعاقد مع لاعب أتلتيكو مدريد جواو فيليكس ولاعب خط وسط لاتسيو سيرجي ميلينكوفيتش سافيتش وجناح بورتو بيبي ويوري تيليمانس لاعب ليستر سيتي في حالة فشل صفقات الأخرى.

اقرأ:  يوافق ليفربول على نقل دومينيك زوبوسزلاي بعد تلبية شرط الإفراج في قرار متأخر

ستؤدي هذه الصفقات إن حصلت في تضرر خزينة النادي ، حيث من المقرر أن يجدوا منافسة شرسة من الأندية الكبرى الأخرى في التعاقد مع هؤلاء اللاعبين ، وهو الأمر الذي سيدفع الإدارة إلى صرف مبالغ طائلة لضمان الصفقة. لكن لحسن الحظ النادي والمشجعين ، وضع مُلاك آرسنال مبالغ كبيرة على الطاولة لصرفها في يناير ، مثلما فعلوا في الصيف الذي أدى إلى التعاقد مع جابرييل جيسوس وأوليكسندر زينتشينكو ، وكلاهما من مانشستر سيتي.

ومع ذلك ، يعد مودريك هو الهدف الأساسي الأول للغونرز. حاول النادي التعاقد معه منذ فترة طويلة ، لكن مطالبة شاختار بمبلغ 80 مليون جنيه إسترليني أدى إلى تعطل الصفقة. لكن قرر الأوكرانيون بعدها خفض السعر المطلوب بمقدار النصف لرغبة اللاعب بالإنتقال.

ربما لم يفكر آرسنال بالتعاقد مع مودريك حتى بنصف السعر ، مع الأداء المميز لمهاجمي الفريق ، لكن مع إصابة غابرييل جيسوس ، لم يبقى لأرسنال سوى خيار التعاقد مع اللاعب البالغ من العمر 21 عامًا لمواصلة المنافسة على الدوري والمسابقات الأخرى.

هناك أيضًا حقيقة أن النادي الذي يتخذ من شمال لندن مقراً له يمكن أن يتعاقد مع مهاجم آخر بدلاً من مودريك ، أو إضافة مهاجم إلى جانب مودريك. باختصار ، سيقوم فريق الغونرز بتعزيز خطه الهجومي في يناير مهما كلفه الأمر ذلك.

فرصة جيدة للآخرين للتألق

يمتلك فريق المدفعجية مواهب كثيرة في الهجوم ، بقيادة بوكايو ساكا ، وغابرييل مارتينيلي ، وإدي نكيتياه ، وسميث رو ، وريس نيلسون ، الأمر الذي قد يستغله أرتيتا لخلافة غياب جيسوس. كما يمتلك الفريق كذلك شباب الأكاديمية الذين لفتوا أنظار أرتيتا كذلك.

من المؤكد أن غياب جيسوب سيغير شكل الفريق. قدرته على تغطية كل قطعة من العشب داخل وحول منطقة الجزاء تسمح للمهاجمين ولاعبي خط الوسط الآخرين بملء المساحة التي يفتحها من خلال تمريراته التي تسحب المدافعين تجاهه.

اقرأ:  إلى أي مستوى قد يصل هالاند إليه مع مانشستر سيتي؟

هذه القدرة هي التي ساعدته على تقديم خمس تمريرات حاسمة في الدوري حتى الآن وجعلته يصنع المزيد من فرص تسجيل الأهداف. مع اختفاء هذه الميزة لفترة زمنية غير محددة ، سيغير آرسنال تكتيكهم وهو الأمر الذي قد يكون في صالحهم.

يعمل تكتيك الغونرز بشكل كبير مع تواجد جيسوس ولكن مع إبعادته عن الصورة ، فهذا يعني أنه يمكن للاعبين الآخرين اللعب في مركزه أو تغيير خطة الفريق.

مارتينيلي ، على سبيل المثال ، يمكن أن يتولى دور المهاجم المركزي ، اعتمادًا على ماهية تكتيكات أرتيتا. هذا من شأنه أن يسمح لإيميل سميث رو العائد بالاندماج في الفريق إلى جانب مارتن أوديجارد لزيادة عدد اللاعبين المبدعين على أرض الملعب.

إذا انتهى بهم الأمر بالتعاقد مع ميخايلو مودريك ، يمكن للأوكراني أن يحتل المساحة المتبقية على الجناح الأيسر من قبل مارتينيلي بينما يتحول البرازيلي إلى مركز المهاجم.

سيكون الخيار الأكثر وضوحًا هو لعب إيدي نكيتيا في دور المهاجم ، وهو الأمر الذي سيجعل المدفعجية يلعب على الأطراف بشكل كبير ، والإعتماد على الكرات الثابثة والطويلة. والدليل على ذلك هو مسيرته المذهلة في أسابيع الأخيرة لموسم 2021/22 والتي ساعدت النادي على الفوز في العديد من المباريات.

شاركها.
اترك تعليقاً