التوقعات:

ليفربول 2-2 تشيلسي

يجد الفريقان اللذان احتلا المركزين الثاني والثالث في الدوري الموسم الماضي نفسيهما في موقف لا يُحساد عليه هذا الموسم ، حيث يحتل ليفربول وتشيلسي المركزين الثامن والتاسع على التوالي بنفس عدد النقاط.

كلا الفريقين يبتعدان بفارق 10 نقاط كاملة عن صاحب المركز الرابع ، لكن فوز أي من الجانبين في هذه المباراة ، قد يكون الدفعة التي يحتاجون إليها للعودة بقوة في النصف الثاني من الموسم.

نقاط رئيسية:

كان مستوى ليفربول على أرضه هذا الموسم جيدًا بشكل عام ، حيث أن سوى الفرق التي تحتل المراكز الأربع الأولى ، هي الوحيدة التي حصدت نقاطًا أكثر من الريدز. سجل الفريق كذلك 23 هدفًا في آنفيلد ، وهو ثالث أكبر عدد من الأهداف التي سجلها أي فريق على أرضه في الدوري الإنجليزي الممتاز.

خسر تشيلسي ثلاثًا من آخر خمس مباريات خارج أرضه في الدوري الإنجليزي الممتاز ، واستقبلت شباكه ثمانية أهداف في ذلك الوقت.

ليفربول

رحلة ليفربول إلى ملعب الأميكسيس لمواجهة برايتون لم تكن كما كان يتوقع الجميع ، حيث سيطر رجال روبرتو دي زيربي على المباراة بشكل كامل ، مكبدًا الريدز خسارة قاسية بثلاثية نظيفة 3-0. سيحاول ليفربول وقف نزيف النقاط وهزائمه المتتالية حين يستقبل فريق تشيلسي.

لا يزال فريق ليفربول ضعيفًا خاصة عندما يتعلق الأمر بالخيارات المتاحة في الهجوم، لكنهم يأملون في أن يتمكنوا من إيجاد طريقة لتسجيل الأهداف وسد الفجوة بينهم وبين صاحب المركز الرابع قبل عودة بعض لاعبيهم الأساسيين من الإصابة.

تشيلسي

أوقف البلوز بقيادة جراهام بوتر سلسلته السلبية من ثلاث هزائم متتالية بفوزه على كريستال بالاس نهاية الأسبوع الماضي. وبقدر ما كانت النتيجة جيدة بالنسبة للبلوز، فإن خبر توقيعهم مع ميخايلو مودريك كان خبرًا آخر مفرح للجماهير ، بعد تفوق إدارة الفريق على منافسهم في الكروستاون ، فريق آرسنال في التعاقد مع اللاعب.

اقرأ:  توتنهام ضد وست هام: ديربي لندن سيؤثر على الطاولة في كلا الطرفين.

يأمل تشيلسي أن يتأقلم اللاعب البالغ من العمر 22 عامًا على أجواء البريميرليغ بسرعة ، وأن يكون له تأثير فوري على أرض الملعب في مباراة يوم السبت أمام ليفربول.

حقائق هامة عن مباراة ليفربول وتشيلسي:

في المرة الأخيرة التي التقى فيها الفريقان على ملعب آنفيلد الموسم الماضي ، انتهت المباراة بالتعادل. وضع كاي هافرتز تشيلسي في المقدمة في الشوط الأول قبل أن يخرج ريس جيمس بالبطاقة الحمراء قبل نهاية الشوط الأول. ركلة الجزاء التي سجلها محمد صلاح أنهت المباراة بنتيجة التعادل.

قبل هذه المباراة التي انتهت بنتيجة 1-1 في الموسم الماضي ، فاز ليفربول وتشيلسي بمباراة واحدة لكليهما.

لاعبين متوقع تألقهم في المباراة :

محمد صلاح

يقع الكثير من العبء الهجومي على أكتاف محمد صلاح وهو اللاعب الوحيد في الفريق الذي سجل أكثر من عشر أهداف هذا الموسم في جميع المسابقات.

سجل صلاج في الدوري هذا الموسم سبع أهداف ، لكنه لم يسجل أي هدف في آخر ثلاث مباريات له في الدوري. إذا أراد الريدز تحقيق نتيجة إيجابية في هذه المباراة ، فسيتعين عليه صناعة العديد من الفرص لقناصه صلاح.

كاي هافرتز

اللاعب الدولي الألماني هو الوحيد الذي تمكن من مساعدة فريقه في تسجيل الأهداف في الآونة الأخيرة  ، في موسم صعب للغاية لتشيلسي.

لقد سجل هدف الفوز أمام كريستال بالاس نهاية الأسبوع الماضي ليرفع رصيده إلى خمسة أهداف في الدوري.

سجل كاي في آخر مباراة لعبها في الدوري أمام ليفربول ، ويأمل أن يصنع الفارق مرة أخرى في هذه المباراة أيضًا.

توقع مباراة ليفربول وتشيلسي

من المتوقع أن تكون مباراة صاخبة ، مليئة بالأهداف ، مع رغبة كلا الفريقين في تحقيق الفوز والعودة بقوة. نتوقع أن تنهي النتيجة بالتعادل 2-2.

اقرأ:  وولفز ضد ليدز: معركة الهبوط تحتدم في علاقة ضيقة

التعادل في هذه المباراة يعني أن كلا الفريقين سيظلان متساويان في النقاط ، وسيؤدي هذا أيضًا إلى إبتعادهما أكثر عن المركز الرابع اعتمادًا على نتائج المباريات الأخرى.

شاركها.

اترك تعليقاً