تقرير مباراة فولهام ضد إيفرتون

في لقاء الدوري الإنجليزي الممتاز الذي امتاز بالفرص الضائعة أكثر من الأهداف الفعلية، تعادل فولهام وإيفرتون بهدفين في ملعب كريفن كوتيدج. هذه النتيجة ترى إيفرتون، الذي يعاني في منطقة الهبوط، يمد سلسلة انتصاراته في الدوري لمدة خمس مباريات (تعادلين وثلاث هزائم)، مما يزيد من صراعهم للبقاء في دوري الأضواء.

 

الفرص المبكرة والصمود الدفاعي

بدأت المباراة بإيفرتون يظهر بحماس كبير، وتقترب من التقدم في الدقائق الأولى من خلال جاك هاريسون. لكن فولهام، لا ترغب في التراجع، رد بهجمة ضاربة من أنتوني روبينسون، لاعب فولهام السابق، حيث اختبر حارس المرمى جوردان بيكفورد بتسديدة قوية.

 

سلسلة من الفرص الضائعة

 

تميزت الشوط الأول بسلسلة من اللقطات القريبة من التهديف. كاد جيمس تاركوفسكي يفتح باب التسجيل، لكنه تم رفضه من قبل العارضة وتصدي حاسم من تيموثي كاستانيه.

 

قد يملك فولهام، الذي يظهر علامات تحسن، فرصاً للاستفادة من فرصهم، على سبيل المثال تسديدة أندرياس بيريرا بعيدة عن المرمى.

الجهود في الشوط الثاني ودور العارضة

استمرت تسلسل الفرص الضائعة في الشوط الثاني. تم عرقلة محاولات دومينيك كالفرت ليوين من إيفرتون وبوبي دي كوردوفا-ريد من فولهام بواسطة العارضة، مما جعل المباراة في حالة التعادل.

 

هروب ضيق لفولهام ومشاكل إيفرتون في الهبوط

في لحظات النهاية، كان دي كوردوفا-ريد الأقرب لكسر التعادل، لكن تسديده انحرف بقليل عن المرمى. في النهاية، انتهت المباراة بتحقيق نقطة لكل فريق، نتيجة تميل قليلاً لصالح فولهام.

 

بالنسبة لإيفرتون، فإن هذا التعادل، بالاضافة إلى فوز لوتون، يعني أنهم انزلقوا إلى المركز الثالث من الأسفل، وهو الموقف الذي يأملون في الهروب منه بعد الاستئناف ضد خصمات النقاط.

اقرأ:  مان يونايتد ضد أستون فيلا: رجال أوناي إيمري يواصلون مسيرةهم الخالية من الهزائم

 

التعادل الباهت في كريفن كوتاج يجسد معاناة فولهام وإيفرتون المستمرة في الدوري الإنجليزي الممتاز.

في حين أن إيفرتون يعاني من خوف الهبوط، سيأخذ فولهام بعض العزاء في النقطة المحصلة. سيعمل الفريقان على النظر إلى مبارياتهما المقبلة لفرصة لتحويل حظوظهما المتباينة.

 

شاركها.

اترك تعليقاً