تقرير مباراة كريستال بالاس ضد شيفيلد يونايتد

في معركة الهبوط الحاسمة في الدوري الإنجليزي الممتاز، تفوق كريستال بالاس بفوزها 3-2 على شيفيلد يونايتد، بفضل أداء متميز من مايكل أوليز.

 

أوليز الذي غادر الملعب مبكرًا بسبب الإصابة، كانت مساهماته حاسمة في سيلهورست بارك.

أهداف مبكرة ونصف أول مثير

انطلقت المباراة بشدة عالية، حيث سجل شيفيلد يونايتد هدف الافتتاح في غضون 21 ثانية من خلال بن بريتون دياز. واستجاب كريستال بالاس بشكل مثير للضغط الناتج عن الهزيمة الثقيلة الأخيرة أمام آرسنال.

 

أدى ايبيريتشي إيزي، بمساعدة أوليز، إلى التعادل بلمسة رائعة بالمقلوب، ثم استعاد البليدز تقدمه بعد ذلك بفضل جهود جيمس ماكاتي التي تحولت الكرة بالخطأ. وانتهت الشوط الأول بتسجيل إيزي لهدفه الثاني، مجدداً وبمساعدة من أوليز.

أداء مؤثر لأوليز

عاد مايكل أوليز من الإصابة وقد زاد من وتيرة هجوم كريستال بالاس الذي كان يعاني في غيابه.

 

أثبت قيمته عن طريق مساعدة إيزي في تسجيل هدفيه ومن ثم تسجيل الهدف الفوز بركلة نصف جميلة من خارج المرمى قبل 23 دقيقة من نهاية المباراة.

حسم الشوط الثاني واجهة الإصابة

شهد الشوط الثاني تنافس الفريقين على الهدف المؤثر، حيث نجح كريستال بالاس في تسجيل الهدف الحاسم من خلال أوليز. ومع ذلك، ألقت إصابته التالية بظلال على الفوز، مما يثير قلق المشجعين بشأن توفره للمباريات القادمة.

 

يجلب الفوز لكريستال بالاس الراحة البالغة في معركتها ضد الهبوط، حيث زاد الفارق إلى ست نقاط عن الثلاثة الأخيرة.

 

أما بالنسبة لشيفيلد يونايتد، الذي لا يزال في قاع الجدول، فإن هذا النتيجة تعمق تحدياته، مما يتركه بفارق تسع نقاط عن السلامة.

 

هذه المباراة في سيلهورست بارك كانت دليلًا على عدم التوقعات والإثارة في الدوري الإنجليزي الممتاز، حيث أظهر كريستال بالاس المرونة والقوة الهجومية.

اقرأ:  مانشستر يونايتد X برايتون نظرة شاملة و التوقعات – 07/08/2022

 

شاركها.

اترك تعليقاً