ملخص مباراة مانشستر يونايتد ووست هام

يستعد مانشستر يونايتد بقيادة إريك تين هاج لاستضافة وست هام في مباراة مهمة بالدوري الإنجليزي الممتاز على ملعب أولد ترافورد. على الرغم من المشاعر المختلطة لتين هاج، فإن فوز يونايتد الأخير في الدقيقة 97 على ولفرهامبتون في مباراة مثيرة بسبعة أهداف أضاف إلى ثقتهم المتزايدة، مما يمثل سلسلة من أربع مباريات دون هزيمة في جميع المسابقات (فوز 3، تعادل 1) لأول مرة هذا الموسم.

قوة يونايتد الهجومية مقابل مشاكل الدفاع

أظهر الشياطين الحمر براعة مذهلة، حيث سجلوا أربعة أهداف في مباراتين متتاليتين تحت قيادة تين هاج. ومع ذلك، لا تزال نقاط الضعف الدفاعية مصدر قلق، حيث تم تسجيل ثمانية أهداف في آخر أربع مباريات على ملعب أولد ترافورد، وحافظ الفريق على نظافة شباكه مرة واحدة فقط منذ أواخر أكتوبر.

تشكل المباراة القادمة ضد وست هام تحديًا وفرصة في نفس الوقت، نظرًا لسجل يونايتد المتمثل في تحقيق ثلاثة انتصارات متتالية على أرضه في الدوري دون أن تهتز شباكه.

سعي وست هام لتحقيق إنجاز كبير في أولد ترافورد

وبالنسبة لوست هام، الذي يدربه ديفيد مويس، تمثل المباراة فرصة لكسر حاجز الدوري الإنجليزي الممتاز الذي طال أمده. لم يحقق فريق هامرز أي فوز على ملعب أولد ترافورد منذ هدف كارلوس تيفيز الذي لا يُنسى في عام 2007، حيث سجل ثلاثة تعادلات واثني عشر خسارة منذ ذلك الحين.

ومع ذلك، حقق وست هام الفوز في آخر مباراتين له على أرضه ضد يونايتد، مما يمهد الطريق لتحقيق ثلاثة انتصارات تاريخية متتالية منذ ديسمبر 2007.

مستوى وست هام الهائل

يسافر وست هام إلى مانشستر بشكل مثير للإعجاب، حيث خسر مباراة واحدة فقط من آخر 11 مباراة في الدوري الإنجليزي الممتاز (فاز 6، تعادل 4).

اقرأ:  ساوثهامبتون X إيفرتون: رجال لامبارد يتطلعون لمواصلة صحوتهم الأخيرة

يتضمن ذلك سلسلة من ست مباريات دون هزيمة (فوز 3، تعادل 3)، مع تعادل جدير بالملاحظة أمام بورنموث مؤخرًا. يشير تسجيل الفريق المستمر في المباريات خارج أرضه، حيث سجل هدفين في أربع من آخر خمس مباريات في الدوري، إلى أنهم قد يستغلون الثغرات الدفاعية لدى يونايتد.

اللاعبون الرئيسيون الذين يجب الحذر منهم

تشهد المباراة معركة حاسمة بين نجم يونايتد المراهق كوبي ماينو ، الذي أصبح جزءًا حيويًا من الفريق بتسجيله أهدافًا في آخر مباراتين له، ونجم خط وسط وست هام جيمس وارد براوز ، المعروف بقدراته على الكرات الثابتة، كما هو واضح. بهدفه الأخير من ركلة جزاء أمام بورنموث.

الإحصائيات الرئيسية

مانشستر يونايتد لم يخسر أي مباراة في الدوري الإنجليزي الممتاز في فبراير منذ 2018 (فاز 14، تعادل 9)!

من المقرر أن تكون المواجهة على ملعب أولد ترافورد مثيرة، حيث يهدف مانشستر يونايتد إلى البناء على زخمه الهجومي أثناء معالجة المشكلات الدفاعية.

في الوقت نفسه، يسعى وست هام للحفاظ على مستواه القوي وربما صنع التاريخ. يمكن للجماهير أن تتوقع مباراة عالية الطاقة مليئة بالمعارك الإستراتيجية واللحظات المهمة التي يمكن أن تؤثر بشكل كبير على ترتيب الدوري الإنجليزي الممتاز.

شاركها.

اترك تعليقاً