تقرير مباراة مانشستر يونايتد ضد ويست هام

مواصلة مانشستر يونايتد لنموهم الرائع في عام 2024 مع فوز قاطع بثلاثة أهداف مقابل لاشيء ضد ويست هام يونايتد في ملعب أولد ترافورد، حافظوا فيه على سجلهم غير المهزوم في مباريات الدوري في المنزل ضد الهامرز.

بداية مثيرة

 

بدأت المباراة بحماس وتحرك كل من الفريقين نحو المرمى بسرعة، وواجه الحراس اختبارات في وقت مبكر. أجرى ألفونسي أريولا تصديًا حاسمًا لويست هام، حيث رفض تسديدة برونو فرنانديز المتجعجة، بينما كان أندري أونانا متحركًا بنفس اللياقة، حيث أحبط تسديدة بن جونسون من مسافة بعيدة.

 

استمرارًا للعب المعتدل، أحرز كاسيميرو هدف افتتاحيًا في منتصف الشوط الأول بعدما تعاون مع راسموس هوجلوند الذي أظهر هدوءًا رائعًا في التهديف.

 

استجابة وصمود من ويست هام

على الرغم من تأخره بهدف، ردّ ويست هام للوضع بإيجابية، ولكنه واجه صعوبة في إيجاد التعديل السريع. كاد يونايتد أن يضاعف تقدمه قبل نهاية الشوط الأول حيث تهدف هوجلوند بشكل محدود إلى الهدف الثاني.

 

نصف المباراة الثاني: استمرار سيطرة مانشستر يونايتد

بعد تغيير حارس ويست هام في نصف المباراة، لم يهدر مانشستر يونايتد الوقت في الشوط الثاني، بل زاد تقدمهم بتسديدة مرتدة من أليخاندرو غارناتشو. على الرغم من أن ويست هام رأى لمحة أمل في هجمة جارود بوين، إلا أن تدخل ديوغو دالوت الحاسم حافظ على تقدم مانشستر يونايتد بهدفين.

 

تأمين الفوز

دفاع مانشستر يونايتد، الذي غالبًا ما كان نقطة قلق هذا الموسم، ظل قويًا في المراحل الأخيرة من المباراة. فأداء الخط الدفاعي الرائع هذا وضع المشهد لسكوت ماكتوميناي وغارناتشو للتعاون في الدقيقة 84، حيث سجل غارناتشو الهدف الثاني وحسم الفوز لصالح يونايتد.

اقرأ:  7واتفورد x ليدز 

 

الفوز 3-0 لم يظهر فقط قوة هجومية مانشستر يونايتد، بل أظهر أيضًا بعض الصلابة الدفاعية اللازمة، حيث حققوا فقط ثالث مربع نظيف في 12 مباراة في الدوري على أرضهم.

 

الفريق بقيادة إيريك تين هاغ يجد نفسه في موقع جيد في سباق التصدر للوصول إلى المراكز الأربعة الأولى، حيث تفصلهم ثمان نقاط فقط عن أستون فيلا في المركز الرابع.

 

كانت هذه المباراة في أولد ترافورد دليلاً على الثقة المتزايدة والذكاء التكتيكي لمانشستر يونايتد تحت قيادة تين هاغ، وهي خطوة مهمة أخرى نحو طموحهم في العودة إلى القمة في الدوري الإنجليزي الممتاز.

 

شاركها.
اترك تعليقاً