تقرير مباراة برينتفورد ضد مانشستر سيتي

أظهر مانشستر سيتي معتقداته بالفوز الثلاثي بنتيجة 3-1 في مباراة عودة مثيرة ضد برينتفورد في لندن الغربية، والتي تألق فيها فيل فودين بتسجيل ثلاثية مذهلة. هذا الانتصار، والذي يأتي ضمن سلسلة العديمة الهزيمة لسيتي في مباريات الدوري الإنجليزي الممتاز يوم الاثنين، يقلص الفارق في صدارة الجدول.

 

صمود الدفاع الصلب لبرينتفورد أمام هجوم سيتي

قدم برينتفورد، الذي تذكر بفوزه المزدوج على سيتي الموسم الماضي، أداء دفاعياً قوياً في بداية المباراة. ظهر حارس المرمى مارك فليكن كبطل في النصف الأول، حيث قام بتنفيذ تسعة تصديات لا تصدق، أكثر من أي حارس مرمى آخر في الدوري الممتاز هذا الموسم.

 

تم توجيه التألق الفردي لفليكن بهدف لنيل ماوباي، بصورة مذهلة لحظياً لتصبح برينتفورد في المقدمة.

 

صمود سيتي يجني ثماره

على الرغم من التحديات المبكرة وصمود برينتفورد، استطاع سيتي تحقيق اختراق في الوقت المحتسب بعد الشوط الأول. استغل فودين تسديدة خاطئة من إيثان بينوك على الفور، لتعادل النتيجة.

 

امتلأت الزخم بقوة لصالح سيتي بعد الشوط الثاني، حيث أكمل فودين ثلاثيته، بما في ذلك هدف من عبور كيفين دي بروين وجهود فردية، ليثبت نفسه واحداً من أكثر المواهب المثيرة في الدوري الممتاز.

 

مقاومة برينتفورد وسيطرة سيتي

في حين رفض برينتفورد التخلي، مع جهود من مادس روزفيلف وإيفان توني، لم يتمكنوا من كبح هجوم سيتي المستمر. جاء الهدف الثالث لفودين، بعد تمريرة حاسمة من إيرلينغ هالاند، ليؤكد الفوز لفريق بيب غوارديولا الذي يتربع الآن على بُعد نقطتين فقط من ليفربول مع مباراتين مؤجلتين، وبذلك يشدد الصراع على لقب الدوري الإنجليزي الممتاز.

هذا الانتصار ليس فقط يرفع مانشستر سيتي في سعيهم للمركز الأول، ولكنه يعلن أيضًا فوزهم التاسع على التوالي في جميع المسابقات.

اقرأ:  ملخص مباراة شيفيلد يونايتد وأستون فيلا

 

أما برينتفورد، فهذه الهزيمة تعتبر تراجعًا كبيرًا بالنسبة لهم، حيث يتركهم على وشك الهبوط بعد سبع هزائم في آخر ثماني مباريات. تؤكد المباراة عمق ومرونة سيتي، مما يثبت قدرتهم على تقلب النتائج والتحدي للتتويج بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز.

 

شاركها.
اترك تعليقاً