نحن على بعد أقل من شهر من إنطلاق بطولة كأس العالم لكرة القدم التاريخية التي ستقام في قطر. في 20 نوفمبر ، سيصل 32 منتخبًا إلى الشرق الأوسط للتنافس على أغنى جائزة في كرة القدم في أول بطولة كأس عالم شتوية على الإطلاق.

مثل ما جرت عليه العادة في كل بطولة كأس عالم، ستكون هذه البطولة مليئة بروايات مختلفة. هل ستفعلها فرنسا وتفوز باللقب الثاني على التوالي أم أن رونالدو أو ميسي سيقودان فريقيهما إلى المجد في آخر مونديال لهما؟ هذه بعض الأسئلة التي سنحصل على إجابات لها في الوقت المناسب ، لكن في هذا المقال سنركز على أبرز اللاعبين الشباب المشاركين في البطولة ومدى قدرتهم على مساعدة منتخباتهم بتحقيق الإنتصارات. ويبقى السؤال المطروح ، من هو اللاعب الشاب الذي سيتألق بشكل ملفت في البطولة؟

على مر السنين ، كانت كأس العالم فرصة العمر للعديد من الشباب لإظهار قدراتهم المميزة للعالم ، حيث حصل العديد من الشباب على هذه الفرصة وإستغلها الكثير منهم من خلال اللعب ببراعة وإعلان أنفسهم للعالم على المسرح الأكبر. وعلى نفس المنوال ، ستتوجه مجموعة جديدة من اللاعبين الموهوبين إلى قطر على أمل إظهار أنفسهم للعالم وتسجيل أسمائهم بأحرف من ذهب في أكثر بطولة شهرة في العالم.

إليكم بعض اللاعبين الشباب الذين من المتوقع تألقهم بشكل كبير في كأس العالم لكرة القدم 2022.

محمد كودوس – 22 سنة ، غانا

يتمتع لاعب خط وسط أياكس بإمكانيات رهيبة ويعد أحد أفضل لاعبي خط الوسط الشباب في جميع أنحاء أوروبا.

وُلد كودوس في مدينة أكرا عاصمة غانا ، وانضم إلى أياكس من فريق نوردسجيلاند في موسم 2020/2021. أظهر اللاعب الغاني موهبته للجميع في هذا الموسم ، حيث سجل كودوس سبع أهداف وساهم في تمريرتين حاسمتين في 13 مباراة مع العملاق الهولندي ، ، ليصبح أحد أفضل اللاعبين في الفريق.

اقرأ:  فانتازي دوري الإنجليزي الممتاز : أفضل خيارات  اللاعبين في الجولة 17 بعد كأس العالم

ظهر كودوس لأول مرة مع المنتخب الوطني في سن العشرين ، ومنذ ذلك الحين حصل على 18 مباراة دولية ، سجل فيها خمسة أهداف وصنع ثلاثة. كودوس هو لاعب متعدد المواهب حيث يلعب كمهاجم وهمي مع أياكس ، بينما يلعب في وسط الميدان مع المنتخب الوطني.

سيكون كودوس أحد أهم لاعبي منتخب النجوم السوداء وبإستطاعته صنع المجد مع فريقه.

رافائيل لياو – 23 عامًا ، البرتغال

لا يحتاج اللاعب البرتغالي الموهوب إلى مقدمة. مهاجم إيه سي ميلان هو بالفعل أحد أفضل المواهب الشابة في كرة القدم العالمية وسيشارك في كأس العالم كقطعة أساسية لفريق البرتغال الذي يتطلع إلى أن حمل كأس العالم.

انضم الجناح المولود في ألمادا إلى الفريق الإيطالي في عام 2019 من نادي ليل الفرنسي وقدم عامًا إستثنائيًا في موسم 2021/2022. سجل 14 هدفًا وصنع 12 تمريرة حاسمة في 42 مباراة من الموسم الماضي ، وقاد الروسونيري إلى أول لقب لهم في الدوري الإيطالي منذ 2010/2011.

يقدم اللاعب أيضًا أداء رائع هذا الموسم ، بأربعة أهداف وستة تمريرات حاسمة في 12 مباراة لميلان وسيتطلع إلى التألق في كأس العالم. سيكون مركز الجناح الأيسر مكانه الأساسي مع المنتخب الوطني ، ومن المتوقع أن يقدم عروض ضخمة كأحد أكثر اللاعبين تسلية في البطولة.

منذ ظهوره لأول مرة مع منتخب بلاده العام الماضي ، لم يسجل لياو حتى الآن في 11 مباراة لعبها مع البرتغال ولا توجد فرصة أفضل لإفتتاح رصيد أهدافك في كأس العالم كهذه.

كودي غاكبو – 23 سنة ، هولندا

قدم اللاعب البالغ من العمر 23 عامًا بداية جيدة للموسم الحالي ، فقد سجل بالفعل 12 هدفًا وثماني تمريرات حاسمة في 12 مباراة فقط هذا الموسم مع أيندهوفن ، أظهر غاكبو للجميع سبب رغبة بعض الفرق العالمية مثل مانشستر يونايتد في الحصول على خدماته الصيف الماضي.

اقرأ:  جوائز الدوري الإنجليزي الممتاز الجولة 31

يعتبر اللاعب الشاب خريج مدرسة أيندهوفن الرياضية ، وإستطاع للوصول إلى الفريق الأول بعد عمله الرائع في صفوف فريق الشباب ، ليظهر نفسه للجميع الموسم الماضي كأحد أفضل لاعبي الفريق بعد أن سجل 17 هدفًا وصنع 13 هدفًا آخر في 36 مباراة ، ليحقق كأس هولندا آنذاك.

شارك لأول مرة مع المنتخب الهولندي العام الماضي وسجل منذ ذلك الحين ثلاث أهداف وصنع هدفين في تسع مباريات دولية. يمتلك غاكبو الإمكانيات اللازمة ليصبح لاعبًا عالميًا ويبدو بالفعل أنه في طريقه إلى ذلك ، خاصة إذا أثبث نفسه في كأس العالم في قطر.

فيل فودين – 22 عامًا ، إنجلترا

إذا قلت أن فيل فودين هو أحد أفضل اللاعبين على هذا الكوكب ، فلن يجادلك الكثير من الناس ، للمستوى الرائع الذي كان قدمه هذا العام.

يتمتع اللاعب البالغ من العمر 22 عامًا بموسم رائع آخر في مانشستر وقد سجل سبع أهداف وصنع خمس تمريرات حاسمة في 13 مباراة لعبها حتى الآن هذا الموسم وسيتطلع إلى تقديم المزيد في المونديال شهر نوفمبر.

أول مباراة دولية لعبها تحت قيادة جاريث ساوثجيت كانت في عام 2020 ، ولعب لاعب خط الوسط المولود في ستوكبورت 18 مباراة مع الأسود الثلاثة ، وسجل هدفين وصنع ستة آخرين.

على الرغم من موهبة فودن الكبيرة ، لكنه تعرض لإنتقدات كبيرة لعدم قدرته على تقديم مستوى عالٍ باستمرار مع المنتخب كما يفعل مع نادي مانشستر سيتي ، لكن ستكون كأس العالم في قطر فرصة ذهبية لفودن لإخراص منتقديه وصناعة التاريخ.

يذكر أن اللاعب الشاب وقع للتو عقدًا جديدًا سيبقيه في ملعب الاتحاد حتى 2027 ، بأجر أسبوعي قدره 225 ألف جنيه إسترليني ، مما يجعله أحد أكثر اللاعبين دخلاً في النادي.

جمال موسيالا – 19 سنة ، ألمانيا

موهبة شابة مذهلة أخري ينتظرها الجميع في مونديال قطر ، حيث ينظر إلى جمال موسيالا كأحد أكثر اللاعبين الشباب شغفًا في العالم.

اقرأ:  قطر 2022: أفضل تشكيلة فانتازي يمكنك إختيارها  في كأس العالم

وُلد موسيالا في فولدا بألمانيا ، وأصبح أحد أهم لاعبي خط الوسط في بايرن ميونيخ ونجح في بيئة لم تحابي الكثير من اللاعبين الشباب في تاريخه الحديث. يقدم اللاعب هذا الموسم مستوى مميز بخمسة أهداف وأربع تمريرات حاسمة في ثماني مباريات فقط.

على الرغم من أنه لعب معظم مبارياته الدولية مع منتخب الإنجليزي للشباب ، إلا أن موسيالا اختار اللعب لألمانيا وحصل على أول مباراة دولية له في عام 2021 ، وعمره 18 عامًا فقط ، ومنذ ذلك الحين شارك في 17 مباراة دولية.

إذا كان للمنتخب الألماني أن ينجح في نهائيات كأس العالم ، فإن موسيالا يجب أن يكون في قلب هذه البطولة.

ويليام صليبا – 21 سنة فرنسا

يُعد ويليام صليبا ، البالغ من العمر 21 عامًا ، أحد أفضل مدافعي الوسط في أوروبا. بعد فترتين من الإعارة من ناديه الأم آرسنال ، عاد صليبا إلى الغونرز وظهر بشكل مميز ليصبح أحد أعمدة الفريق.

لعب ويليام جميع مباريات الآرسنال في الدوري الإنجليزي الممتاز ، وإستطاع من إيقاف العديد من المهاجمين في دوري يضم مجموعة من أفضل المهاجمين في كرة القدم العالمية.

شارك لأول مرة مع المنتخب الفرنسي في مارس من هذا العام أثناء إعارته إلى مرسيليا وخاض بالفعل سبع مباريات دولية منذ ذلك الحين. يمتلك الفريق الفرنسي العديد من الأسماء في مركزه ،  ، لكن أداء صليبا الرائع سيجبر بالتأكيد ديدييه ديشان على إختياره في التشكيلة الرسمية.

جود بيلينجام (إنجلترا) ، بيدري (إسبانيا) ، أندري أونانا (بلجيكا) ، و أورليان تشوامني (فرنسا) من بين المواهب الشابة التي من المتوقع تألقها أيضًا في كأس العالم ، فإذا كنت من محبي المواهب الشابة مثلي ، فأنا أعلم أنك لا تستطيع انتظار بداية الاحتفالات في قطر!

شاركها.
اترك تعليقاً